الرسائل البازية إلى الديار الحضرمية

٢٠ ر.س

حظيت حضرموت وأهلها بصلات علميَّة ودعويَّة وتجاريَّة بينها وبين الحجاز ونجد، وفي الجانب العلمي والدَّعوي كان مع سماحة الشَّيخ عبد العزيز بن عبد الله بن باز -رحمه الله- امتداد لهذه الصِّلات، وجرت بينه وبين علمائها وأعيانها رسائل خاصَّة علميَّة ودعويَّة وتتبعٌ لأحوال الدَّعوة ودعمها ماديًا ومعنويًا وإعانة القائمين عليها، وكان من طبيعة سماحته ألَّا يهمل أية رسالة تأتي إليه، فيجيب صاحبها بعبارات مهذَّبة مؤدَّبة تزيد من حرص العالم على توثيق العلاقة مع سماحته.

وقد روعي في جمع هذه الرسائل المفيدة الآتي:

- ذكر نصَّ الرِّسائل تامَّة.

- إيراد رسائل سماحة الشَّيخ إلى حضرموت، وكذا رسائل علماء حضرموت إليه.

- ترجمة الأعلام الحضرميَّة الواردة في نصِّ الرَّسائل.

- تخريج الأحاديث الواردة في الرَّسائل تخريجًا مختصرًا.

- التعليق اليسير على بعض الرَّسائل، تتميمًا للفائدة، وإيضاحًا للكلام.

- عدم إدراج الرسائل التي تتعلَّق بقضايا شخصيَّة جدًّا غير صالحة للنَّشر العامِّ.

* وتضمن الكتاب ثلاثة أقسم من الرسائل:

- الرَّسائل المتعلِّقة بالجامعة الإسلاميَّة.

- الرَّسائل المتعلِّقة بمتابعة الدَّعوة ونصرتها بحضرموت.

- إجابات سماحة الشَّيخ على إجابات أهل حضرموت.



  • ٢٠ ر.س

منتجات قد تعجبك